أقوال دينية مأثورة

سنضع لك أقوال دينية مأثورة في مختلف امور الحياة الدينية والاخرة والموعضة الحسنة في الحياة للشافعي وابن تيمية والكثير. الاقوال المأثورة هي من اهم اقوال قد تقال حيث اننا وضعنا لك اقوال مأثورة في الدين منوعة لتناسب كل شخص. اذا كنت تبحث عن أقوال دينية مأثورة لتشاركها مع اصدقائك او لنشرها على النت فهذا اجمل ما يمكن ان تقدم لنفسك وللاخرين من حسنة جارية. تعتبر هذه الاقوال من أجمل اقوال دينية مأثورة مميزة ذات عبرة وموعظة كبيرة لتريح القلب وتدخل الايمان فيه.

أقوال دينية مأثورة :

قد تكون هذه الاقوال كنصيحة لك ولغيرك يجب علينا القيام بها لأنها ترشدنا الى الطريق الصحيح لعبادة الله تعالى والتعامل في الحياة. 

اقوال ابن تيمية:

  • إن الله جمع الكتب المنزلة في القرآن وجمع علم القرآن في المفصّل وجمع علم المفصّل في فاتحة الكتاب وجمع علم فاتحة الكتاب في قوله إياك نعبد وإياك نستعين.
  • من لم يستسلم لله فقد استكبر ومن استسلم لله ولغيره فقد أشرك وكل من الكبر والشرك ضد الاسلام والاسلام ضد الشرك والكبر.
  • من عمل بما علم أورثه الله علم ما لم يعلم كما قال تعالى والذين اهتدوا زادهم هدى وآتاهم تقواهم. وقال تعالى ولو أنهم فعلوا ما يوعظون به لكان خيرا لهم وأشد تثبيتا.
  • القرآن  ثلاثة أثلاث ثلث توحيد وثلث قصص وثلث أمر ونهي وثلث التوحيد أفضل من غيره.
  • المؤمن إذا كان صبورا شكورا يكون ما يقضى عليه من المصائب خيرا له.
  • الرزق الحرام مما قدّره الله وكتبته الملائكة وهو مما دخل تحت مشيئة الله وخلقه وهو مع ذلك قد حرّمه ونهى عنه فلفاعله من غضبه وذمه وعقوبته ما هو أهله.
  • سؤال العبد لربه حاجته من أفضل العبادات وهو طريق أنبياء الله وقد أمر العباد بسؤاله فقال واسألوا الله من فضله ومدح الذين يدعون ربهم رغبة ورهبة ومن الدعاء ما هو فرض على كل مسلم كالدعاء المذكور في فاتحة الكتاب.
  • من يقول هذا المقتول لو لم يقتل هل كان يعيش وقد ظن بعض القدرية أنه كان يعيش وظن بعض المنتسبين إلى السنة أنه كان يموت والصواب أن هذا تقدير لامر علم الله أنه يكون فالله قدر موته بهذا السبب فلا يموت إلا به.
  • قد أمرنا الله تعالى أن نقول في صلاتنا اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم و الضالين وهذا أفضل الادعية وأوجبها على العباد ومن تحقق بهذا الدعاء جعله الله من أهل الهدى والرشاد فإنه سميع الدعاء لا يخلف الميعاد.
  • لكن تفصيل حكمة الرب مما يعجز كثير من الناس عن معرفتها ومنها ما يعجز عن معرفته جميع الخلق حتى الملائكة ولهذا قالت الملائكة لما قال الله تعالى لهم
    إني جاعل في الارض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء. قال إني أعلم ما لا تعلمون. فتكفيهم المعرفة المجملة والايمان العام.

اقوال الشافعي:

  • العلم جهل عند أهل الجهل كما أن الجهل جهل عند أهل العلم.

اقوال اخرى:

  • الهوى يُردي وخوف الله يشفي واعلم أن ما يزيل عن قلبك هواك إذا خِفْتَ مَن تعلم أنه يراك. إبراهيم بن أدهم
  • من الحمق التماس الاخوان بغير وفاء والتماس الاخرة بالرياء والتماس مودة النساء بالغلظة والتماس العلم والفضل بالدّعة والخفض. بعض الحكماء
  • ينبغي للعاقل أن يتمسك بست خصال أن يحفظ دينه ويصون عرضه ويصل رحمه ويحفظ جاره ويرعى حق إخوانه ويخزن عن البذاء لسانه. بعض الحكماء
  • من أمّر السّنّة على نفسه قولا وفعلا نطق بالحكمة ومن أمّر الهوى على نفسه نطق بالبدعة لان الله تعالى يقول وإن تطيعوه تهتدوا. سوره النور اية  54. أبو عثمان الخيري
  • وأما سؤال الجنة والاستعاذة من النار فمن أهم الدعاء وقال النبي حولها ندندن فالصائم يرجى استجابة دعائه فينبغي أن لا يدعو إلا بأهم الامور. الحافظ ابن رجب
  • من أذاقته الدنيا حلاوتها بميله إليها جرعته الاخرة مرارتها لمجانبته عنها. ابن السماك
  • لو لم تكن لنا ذنوب نخاف على أنفسنا منها إلا احبّنا للدنيا لخشينا على أنفسنا إن الله يقول تريدون عرض الدنيا والله يريد الاخرة. سوره الانفال ايه 67. الحسن
  • ومن مات من أهل القبلة موحدا يصلّى عليه ويستغفر له ولا يحجب عنه الاستغفار ولا تترك الصلاة عليه لذنب أذنبه صغيرا كان أو كبيرا أمره إلى الله تعالى. الإمام أحمد
  • طلب الجنة بلا عمل ذنب من الذنوب وانتظار الشفاعة بلا سبب نوع من الغرور وارتجاء رحمة من لا يطاع جهل وحمق. معروف الكرخي
  • نظرت في أصل كل إثم فلم أجد من كثرة امتحاني له إلا حب المال فمن ألقى عنه حب المال فقد استراح. بعض أهل العلم
  • كان بعض السلف إذا صلى صلاة استغفر من تقصيره فيها كما يستغفر المذنب من ذنبه إذا كان هذا حال المحسنين في عباداتهم فكيف حال المسيئين مثلنا في عباداتهم ارحموا من حسناته كلها سيئات وطاعاته كلها غفلات. بعض أهل العلم
  • مرّ معروف بسقّاء يقول رحم الله من شرب فتقدم فشرب فقيل له أما كنت صائما قال بلى ولكني رجوت دعاءه. عبيد بن محمد الوراق
  • ودليل آخر يدل على أن كل مجتهد ليس بمصيب وهو أنّا وجدنا أهل العلم في كل عصر يتناظرون ويتباحثون ويحتجّ بعضهم على بعض ولو كان كل واحد منهم مصيبا كانت المناظرة خطأ ولغوا لا فائدة فيها. الخطيب البغدادي
  • إن البدن إذا سقم لم ينجح فيه طعام ولا شراب ولا نوم ولا راحة كذلك القلب إذا علق حب الدنيا لم تنجح فيه المواعظ. مالك بن دينار
  • والنفاق هو الكفر أن يكفر بالله ويعبد غيره ويظهر الاسلام في العلانية مثل المنافقين الذين كانوا على عهد رسول الله. الإمام أحمد
  • فصيامنا هذا يحتاج إلى استغفار نافع وعمل صالح له شافع كم نخرق صيامنا بسهام الكلام ثم نرقّعه وقد اتسع الخرق على الراقع. الحافظ ابن رجب
  • إذا أراد الله بعبد خيرا فتح عليه باب العمل وأغلق عنه باب الجدل وإذا أراد بعبد شرا أغلق عليه باب العمل وفتح عليه باب الجدل. معروف الكرخي
  • بقدر ما تحزن للدنيا كذلك يخرج همّ الاخرة من قلبك وبقدر ما تحزن للاخرة كذلك يخرج همّ الدنيا من قلبك. مالك بن دينار
  • ومن انتقص أحدا من أصحاب رسول الله أو بغضه بحدث منه أو ذكر مساويه كان مبتدعا حتى يترحم عليهم جميعا ويكون قلبه لهم سليما. الإمام أحمد
  • جعل الشر كله في بيت وجعل مفتاحه حب الدنيا وجعل الخير كله في بيت وجعل مفتاحه الزهد في الدنيا. الفضيل بن عياض
  • والرجم حق على من زنا وقد أحصن إذا اعترف أو قامت عليه بينته وقد رجم رسول الله  والائمة الراشدون. الإمام أحمد
  • من علامة الشقاوة نسيان عيوب النفس والتفرغ لعيوب الناس. الإمام ابن القيم
  • اشترى مزيد رأسين فوضعهما بين يدي امرأته وقال اقعدي نأكل فأخذت رأساً فوضعته خلفها وقالت هذا لامي فأخذ مزيد الرأس الاخر ووضعه خلفه وقال هذا لابي قالت فماذا نأكل قال ضعي رأس أمك وأضع رأس أبي. الإمام ابن القيم
  • كان والله بالمسلم حفيا وعلى الكافر قسيا وعن اللذة سليا يتواضع حيث لا توهن نصرته ويعلو حين لا تخاف سطوته القرآن قائده الموت إمامه لان الامر بين عينيه وعاقبته بين يديه رحمه الله وأحسن عنا مجازاته. أبو بكر الصديق
  • توكل على الله حتى يكون هو معلمك وأنيسك وموضع شكواك وليكن ذكر الموت جليسك لا يفارقك واعلم أن الشفاء من كل بلاء نزل بك كتمانه فإن الناس لا ينفعونك ولا يضرونك ولا يمنعونك ولا يعطونك. معروف الكرخي
  • ومن لقي الله مُصرّا غير تائب من الذنوب التي استوجب بها العقوبة فأمره إلى الله إن شاء عذبه وإن شاء غفر له . الإمام أحمد
  • كان عرقوب رجلا من العماليق فأتاه أخ له يسأله شيئا فقال له عرقوب إذا طلع نخلي فلما طلع أتاه فقال له إذا بلح فلما بلح أتاه فقال إذا زهى فلما زهى أتاه فقال إذا أرطب فلما أرطب أتاه فقال إذا ثمر فلما ثمر جذه لي ولم يعطيه شيئا فضربت به العرب المثل في خلف الوعد. ابن الكلبي، عن أبيه

436 مشاهدات