الرئيسية / صور / صور عن برود المشاعر

صور عن برود المشاعر

برود المشاعر وبروده الاعصاب وعدم الاهتمام بشخص ما متعمداً هي تلك اللحظات المحيّره والمؤلمة في نفس الوقت. المشاعر هي الاحاسيس وهي رقيقه في قلب كل شخص وعند جرح المشاعر كأنك تخدش القلب نفسه. اليوم نضع لك صور عن برود المشاعر سوى كان الشخص البارد هو الحبيب او الزوج والزوجة او اي شخص فهي مناسبة للجميع. اذا كانت برودة المشاعر طبعاً او من الفطرة في شخص مآ فهي من أصعب الأشياء التي يمكن علاجها او اصلاحها. اذا كان ذلك الشخص متعمداً برود المشاعر في الحب او في اي علاقة فهو يريد قطع الصلة بينك وبينه بالمعنى الاصح هو لا يحبك. من يحب او من لا يريد جرح المشاعر لا يتعمد فعل هذا الشيء اطلاقاً عبر الأن بأحدى صور عن البرود في المشاعر على واتس اب مثلاً. لعلها تكون علاجاً لهذا الشخص اذا كان مهتم بك ولا يتعمد الاهمال وبرودة المشاعر ضعها رمزيات او شاركها معه. اذا كنت تريد ان تعبر عن نفسك بأنك بارد المشاعر ايضاً هناك صور تخصك وتخص عزة النفس فيك وكرامتك.

صور عن برود المشاعر :

تصنعي البرود.

عيش بارد تموت بصحتك.

ي كثر برودنا هذا الي يبونه.

بعض المشاعر حكيها راحه و بعض المشاعر صمتها حكمه.

لا تتمادى على من تحب بالتجاهل والبرود وعدم الاحساس به لانه من الممكن ان يتعامل معك بكرامته فتخسر كل شيء. احلام مستغانمي.

باردة انا فلا شيء يستطيع ان يهز هدوئي.

حظهم فيهم برود م حصل يكذبون ب هالاً ماني والوصل وإن بنوا فينا مشاعر يرحلون.

ليس سهلاً الآشتياق.

اشتقت لك الله ياخذك برودك.

أشياء لا تشتري صدق المشاعر وعفوية الحديث والأصدقاء.

عندما ترى شخص أعصابه باردة ولم يعد يبالي فاعلم انه تخدر من كثرة الألم. ابراهام لينكون.

مش فارقة كتير.

تبرد قهوتك ان غفلت عنها فما بالك بمن تحب.

حتى المشاعر لها تاريخ صلاحية وانتهاء فعندما تأتي بعد أن يصل خذلانك أرجول لاتأتي ولا تسألني لماذا لم أعد أشعر بك.

ما عاد في ايامنا شيء ليمنحنا الضياء فالحب ضل طريقة والروح تلتمس الوفاء زرعوا المشاعر في القلوب وما دروا ان المشاعر كالزهور تموت إن عز السقاء.

أسوا تساؤل في قاموس المشاعر هو مشتاق ام فقط انا.

كن بارد الاعصاب ستعرف بعدها طعم الرآحة.

كل شيء تحرقه حراره النار الا القلب وألمشاعر يحرقها البرود.

ويا ليت المشاعر ترى ليعرف كل ذي حق حقه.

ما ابيك تستغرب برودي وتقصيري كل الحكايه بديت اقلد اسلوبك.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *