كلمات عن الخيانة والكذب

هناك الكثير من علاقات الحب المليئة بالكذب وقد تنتهي بفراق وخيانة، لهذا نضع لك اليوم كلمات عن الخيانة والكذب مليئة بالمعاني القوي للحبيب أو للحبيبة الخائنة او للمتزوجين وبين المخطوبين كذلك، الخيانة والكذب من اقذر الاشياء في الحياة خاصتاً لأنها تأتي من شخص تُحبه وتكُن لهُ كل الاحترام والتقدير والتضحية يوماً ما، لهذا تأتي مؤلمة ولا توجد خيانة إلا من الأحبة أولاً، يُمكنك اليوم التخفّيف عن نفسك بعضاً من الألم واللحظات الحزينة التي تمر بها خاصتاً في الليل عندما تتذكر ما فعل بك الحبيب وخانك أو خيانة وكذب الأصدقاء، ونضع لك ايضاً حديث عن الخيانة والكذب وأحكامه وعواقبة وتفسيرة يمكنك مشاركته مع من خانك قد يكون سبب في توقفة عن الخيانة.

كلمات عن الخيانة والكذب :

أولاً نضع كلمات خيانة وكذب الحبيب أو الصديق او خيانة وكذب شخص ما، شاركها على شكل تغريدات او منشورات تستطيع من خلالها ايصال مشاعرك والأثر المؤلم الذي تركهُ في قلبك وفي حياتك تجاة من خانك.

  • أكيس الكيس التقوى، وأحمق الحمق الفجور، وأصدق الصدق الأمانة، وأكذب الكذب الخيانة.
  • صفات تنفر الانثى من الرجل حتى لو كانت تحبه قلة الإهتمام الكذب البرود القسوة الخيانة.
  • الكذب أبشع صفة في البشرية هو مدخل للغدر و الخيانة و السرقة و النصب و عدم الأمانة..هو مدخل لجميع و أقذر الصفات في البشر.
  • تكره الأنثى الكذب ويكره الرجل الخيانة كلاهما يكره مايتقنه جيدا.
  • الخيانة تعتبر من الكذب يعني الكذب هو سبب لكل شيء.
  • الكاذبون المتمرسون هم الأفضل في كشف أكاذيب غيرهم.
  • وفيت وماتوقعت الخيانه وقلت اللي يكفيني حنانه وما امداني ابي ابعد عنك حضني لقيت الكذب متوسد مكانه.
  • يتحدثون عن الخيانة وقلوبهم فنادق ويتحدثون عن الكذب وقلوبهم مقابر.
  • الثقه معدومه الكذب عاده الخيانه موجوده إلى أين.
  • أشتهي عشقا لا يعرف الخيانة، ولا يرتدي الكذب، ولا يمنح عيناي الدموع.
  • لولا الخيانة ماعرفنا الوفاء ولولا الكذب لما احببنا الصدق ولولا النفاق ماعرفنا الإخلاص ولولا الكرامة لما عرفنا التضحية.
  • نحن لا ندفع ثمن الكذب ثمن الخيانة ثمن القطع الحقيقة اننا ندفع ضريبة صراحتنا.
  • الخيانة و الكذب في الشخص اسوء شيء في هذه الحياة.
  • من أعتاد على الكذب و الخيانة يعتقد ان جميع الناس مثلة.
  • هو صحيح قلوبنا عيّت تلين هو صحيح الناس ما تعرف تحب او صحيح اللي يسمّوا صادقين، تاهوا بدروب الخيانة و الكذب.
  • الخائن يرى الخيانه في كل الناس والكاذب يرى الكذب في كل حديث.
  • لا نحب الكذب ولكن نقبل المصارحه لا نحب الخيانه ولكن تقبل الاعتذار لا نحب الخطأ ولا نسمح بتكراره.
  • الغدر جرح وفيه طاعن ومنصاب والغدر له خانه وللكذب خانه مدري نداوي طعنة الكذب بعتاب ولا نعدّ الكذب مثل الخيانه.
  • الخيانة ليست المشكلة، الكذب بشأن الخيانة هي المشكلة.
  • النفاق الحرب الظلم العنصريه الخيانه و الكذب السب ولعن و الانتقاد في اشياء كثيره سلبيه لازم تختفي لان الحياه خايسه معها.
  • الخيانه والكذب صارت تمشي بدم البشر ويوصفون انفسهم بطهروالصدق لست مجبور على الكذب والامجبور على الخداع والخيانه اتركة فالقلوب ليست لعبه بيدك.
  • اللهم اني اعوذ بك من الغيبه و النميمه و الكذب و النفاق و الزُّور و الغدر و الخيانه.
  • الخيانه والكذب صفتان من صفات المنافقين.
  • من رضع الكذب، فُطم على الخيانه.
  • لا تنه عن خلق وتأتي مثله عار عليك إذا فعلت عظيم.
  • في مدن الخيانة تزدهر صناعة الألم حيث الكذب فن والطعن ابداع والظلم قانون.
  • طالما الكذب موجود إذن الخيانه بخير ومن لا يكذب لا يخون.
  • الخيانة جريمة دائما تصبح أوراقها مكشوفة وتفوح رائحتها بعطر الكذب.
  • الصداقة كالصخرة لا يحطمها إلا مطرقة الكذب أو الخيانة.
  • ثلاثة اشياء رأيتها في الحياة الغدر الكذب الخيانة وثلاثة اشياء تعلمتها لا أثق بأحد. لا أتمسك بأحد ولا احزن على أحد.
  • أصدق الصّدق الأمانة وأكذب الكذب الخيانة.

حديث عن الخيانة والكذب وتفسيرة :

قال رسُولُ الله ﷺ سيأتي على النّاس سنوات خدّاعاتُ يصدّقُ فيها الكاذبُ ويُكذّبُ فيها الصّادقُ ويُؤتمنُ فيها الخائنُ ويُخوّنُ فيها الأمينُ وينطقُ فيها الرُّويبضةُ قيل وما الرُّويبضةُ قال الرّجلُ التّافهُ في أمر العامّة.

الراوي : أبو هريرة.
المحدث : الألباني المصدر صحيح ابن ماجه.
الصفحة أو الرقم: 3277 خلاصة حكم المحدث صحيح.

 شرح الحديث :

الدُّنيا دارُ ابتلاءات ومحن والحصيفُ من تحرّز لنفسه ولدينه حتّى لا يقع في الفتن، ولينجُو منها وقد علّمنا النّبيُّ صلّى اللهُ عليه وسلّم سُبل النّجاة من هذه الفتن.

وفي هذا الحديث يقولُ أبو هُريرة رضي اللهُ عنه: قال رسولُ الله صلّى اللهُ عليه وسلّم سيأتي على النّاس سنوات خدّاعات لما سيظهرُ بها من قلب وتزييف للحقائق حتّى فيما يجبُ على الإنسان ألّا ينخدع فيه “يُصدّقُ فيها الكاذبُ، ويُكذّبُ فيها الصّادقُ
ويُؤتمنُ فيها الخائنُ، ويُخوّنُ فيها الأمينُ”.

وهذا من تبدُّل الأحوال وانقلابها ومن خداع الدُّنيا حيث ينتشرُ الكذبُ والخيانةُ ويُعتبران هما الحقيقة وينحصرُ الصّدقُ والأمانةُ فيُعتبران ترفا أو يُكذّبُ من قال الصّدق ويُخوّنُ من أدّى الأمانة لأنّهما أصبحا نشازا في جسد مريض، لا يستطيبُ الطّيّب
بل يقبلُ الخبيث ويستسيغُه.

ويدخُلُ في تضييع الأمانة ما كان في معناها ممّا لا يجري على طريق الحقّ كاتّخاذ الجُهّال عُلماء عند غياب أهل العلم الحقّ واتّخاذ وُلاة الجور وحُكّام الجور عند غلبة الباطل وأهله.

ثُمّ قال النبيُّ صلّى الله عليه وسلّم وينطقُ فيها الرُّويبضةُ، قيل: وما الرُّويبضةُ قال الرّجلُ التّافهُ في أمر العامّة والرّجلُ التّافهُ هو الرّذيلُ والحقيرُ والرُّويبضةُ تصغيرُ رابضة وهُو العاجزُ الّذي ربض عن معالي الأُمور وقعد عن طلبها.

وفي الحديث علم من أعلام النُّبوّة لأنّه عليه السّلامُ ذكر فساد أديان النّاس وتغيُّر أماناتهم، وقد ظهر كثير من ذلك.

 

2693 مشاهدات